الأحد، 15 أغسطس 2010

العبادات التي علينا أن نضع لها الأولوية في هذا الشهر


أولا : الصوم : 

علينا أن لا ندع هذا الشهر الفضيل يمر علينا كبقية الأشهر في السنة ، يجب أن نجتهد فيه حتى يغفر ما تقدم من ذنبه، نصومه إيماناً و احتسابا ، فليحافظ المؤمن على صيامه ، من الضياع وذهاب الأجر بفعل ما يسخط الله ، فيكون حظه من الصيام الجوع والعطش كما ورد في
الحديث الصحيح (( رب صائم ليس له من صيامه إلا الجوع )) ، وكما يقول (صلى الله عليه وسلم ) : (( الصيام جنة – أي وقاية وستر من نار الجحيم – فإذا كان يوم صوم أحدكم ، فلا يرفث ولا يفسق ولا يصخب – أي لا يتكلم بالفاحش البذيء ، ولا يرفع صوته في الكلام – ...
الخ )).

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
ثانياً  : الصلاة في الجماعة : 
 
الصلاة عمود الدين من أقامها أقام الدين ومن هدمها هدم الدين ، علينا المحافظة على أدائها بخشوع وفي وقتها فإن أحب الأعمال إلى الله الصلاة في وقتها ولقوله (صلى الله عليه وسلم ): ((ما من امرئ مسلم تحضره صلاة مكتوبة فيحسن وضوئها وخشوعها وركوعها ، إلا كانت له كفارة لما قبلها من الذنوب ما لم تؤت كبيرة ، وذلك الدهر كله )) [ رواه مسلم ] والنقطة الأهم هو أدائها في الجماعة  فـ ( صلاة الجماعة أفضل من صلاة الفرد بسبع وعشرين درجة ) [ رواه البخاري ومسلم ]  
ملاحظة : تستطيع الصلاة جماعة مع اهلك في البيت إذا تعذر عليك الجماعة في الجامع وبذلك تغتنم فضل الجماعة في البيت مع أهلك واعلم أن الصلاة في الجامع جماعة أفضل وذلك لقوله (صلى الله عليه وسلم) ((من غدا إلى المسجد أو راح أعد الله له نزلا في الجنة كلما غدا أو راح )) [ رواه البخاري ومسلم ]

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ثالثاً : قراءة القرآن وختمه 

(( اقرءوا القرآن فإنه يأتي يوم القيامة شفيعا لأصحابه )) (رواه مسلم)
المطلوب : (2) ختمة على الأقل ومن يزيد فله الأجر .
الختمة الأولى بعد كل صلاة اقرأ  أربع صفحات من القرآن ليكون في اليوم جزءاً كاملا وختمة في الشهر  أما الختمة الثانية هو قراءة نصفه بعد صلاة الصبح عدا الاربع صفحات والنصف الأخر قراءته قبل النوم ولك أن تجتهد في قراءة الأكثر .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
رابعاً : صلاة التراويح وهي من السنن المؤكدة 

والتي تصح فقط في رمضان وهي أفضل الصلاة بعد الفريضة لقوله (صلى الله عليه وسلم) (( أفضل الصلاة بعد الفريضة صلاة الليل ) رواه مسلم .   




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
خامساً : الاذكار بعد الصلوات  

لقوله (صلى الله عليه وسلم ): (من سبح دبر كل صلاة ثلاثا و ثلاثين ، وحمد الله ثلاثا و ثلاثين ، وكبر الله ثلاثا وثلاثين ، فتلك تسعة وتسعون 0ثم قال : لا اله إلا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد وهو على كل شئ قدير، غفرت له خطاياه وإن كانت كزبد البحر ) . [رواه مسلم]  


ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سادساً : الدعاء

وخاصة الدعاء  عند الإفطار  واعلم أن للصائم دعوة لا ترد .




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
سابعاً : زكاة الفطر  

( فرض رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر طهرة للصائم من اللغو والرفث ، وطعمة للمساكين   من أداها قبل الصلاة فهي زكاة مقبولة ، ومن أداها بعد الصلاة فهي صدقة من الصدقات ) رواه أبو داود .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

ثامناً : الصدقة   

( وما تقدموا لأنفسكم من خير تجدوه عند الله إن الله بما تعملون بصير ) البقرة 110 ، (الصدقة تطفئ الخطيئة كما يطفئ الماء النار ) رواه الترمذي ، ( صنائع المعروف تقي مصارع السوء ، وصدقة السر تطفئ غضب الرب ، وصلة الرحم تزيد في العمر ) رواه الطبراني .



ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
تاسعاً : صل رحمك وإن قاطعوك

( الرحم معلقة بالعرش ، تقول : من وصلني وصله الله ، ومن قطعني قطعه الله ) [ رواه البخاري ومسلم ]  خصص في الأسبوع يوماً أو يومين لزيارة الأهل و الأقارب وخاصة الوالدين إن كانا بعيدين عنك .




ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
عاشراً : إفطار الصائم 

هل تحب أن تصوم رمضان مرتين قد تسأل كيف يقول الرسول صلى الله عليه وسلم : ((من فطر صائما كان له مثل أجره غير أنه لا ينقص من أجر الصائم شيئا ) [ رواه الترمذي وقال حسن صحيح ] .

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ
الحادي عشر : أذكار الصباح والمساء 

(ألا أنبئكم بخير أعمالكم وأزكاها عند مليككم وأرفعها في درجاتكم وخير لكم من إ نفاق الذهب والفضة وخير لكم من أن تلقوا عدوكم فتضربوا أعناقهم ويضربوا أعناقكم ؟ قالوا بلى . قال: ذكر الله تعالى ) رواه الترمذي

ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ 
ــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

هناك تعليقان (2):

هدايه يقول...

أدعو لي ان يقدرني الله على صلة رحمي
وان يصلح الخلاف بيننا

المهندسه ايام الفقيه يقول...

الله يصلح بينكم ويلم الشمل
عليكي بالدعاء

لادراج تعليق

تتم مراقبة جميع التعليقات قبل نشرها للحفاظ على النظام. الموافقة على نشر تعليق معيّن لا تعني الموافقة على محتواه. جميع الردود تعبّر عن رأي كاتبيها فقط. حريّة النقد والرد متاحة لجميع الزوار بشرط أن لا يكون الرد خارج نطاق الموضوع وأن يكون خال من الكلمات البذيئة. تذكّر قول الله عز وجل (ما يلفظ من قول إلا لديه رقيب عتيد).